"باع المخدرات لرجال الأمن".. عنوان يفتقر للدِّقة

وسيلة إعلام تُضلِّل جمهور المتلقين

عمّان 11 أيلول (أكيد)– شرين الصّغير- نشرت إحدى المواقع الإخبارية خبرًا بعنوان لسَّجن 8 سنوات لأردني باع المخدرات لرجال الأمن" ، حيثُ وقعت بمخالفة مهنيّة تتمحور حول كتابة عنوان الخبر بطريقة مضلّلة وبعيدة عن الدّقة، ما يُخزّن في ذاكرة القارئ معلومات مغايرة لما يحتويه الخبر.

 والخبر يتحدث عن تكليف أحد أفراد إدارة مكافحة المخدرات التَّابعة لمديرية الأمن العام بتمثيل دور المشتري من المتهم من أمام منزله، في الوقت الذي كان يتواجد فيه فريق من مكافحة المخدرات يراقب المتهم أثناء ترويجه للمخدرات.

وتتبّع مرصد مصداقية الإعلام الأردني (أكيد) المواقع الإخبارية ليجد أنَّ وسيلة إخبارية حذفت الخبر من موقعها، فيما حرّرت مواقع أخرى الخبر بمهنية بعيدًا عن المغالطات في فهم المحتوى.

ويرى (أكيد) أن على وسائل الإعلام تحرّي الدّقة في كتابة العناوين لأن من وظائف العنوان الإعلام عن مضمون الموضوع، في زمن ازدادت فيه أهمية العنوان الإخباري مع النّشر الإلكتروني؛ لأنه سيتحوّل إلى رابط عند أرشفة الموضوع، وعليه، فإنَّه كلّما كان العنوان واضحًا ومطابقًا للموضوع، مكّن متصفح الموقع من الاطّلاع على مادة الموضوع بسهولة وسرعة.

وينوّه (أكيد) إلى أن من أبرز شروط كتابة العنوان:

  • أن يكون مفيدًا، ويحتوي أقل عدد ممكن من الكلمات.
  • أن يكون معبّرًا تمامًا عن مضمون الخبر. وأن يتضمّن الحقيقة الجوهرية في الخبر.
  • الابتعاد عن التهويل أو التضخيم أو التقليل من أهمية الخبر.
  • الابتعاد عن إظهار أيّ شبهة للرأي لكي لا يفقد الخبر موضوعيته وصفته كخبر.
  • الابتعاد عن الخداع، فعدم وضوح العنوان يعطي القارئ انطباعًا مختلفًا عن حقيقة الخبر.
  • البعد عن الحشو والتكرار والمبالغة بلا معنى، والابتعاد عن الألفاظ الغريبة غير المفهومة التي قد تُضلّل القارئ.

 

 

 

 

 

 

 

تحقق

تحقق