حقيقة تعيين "كوافيرة" في منصب سكرتير أوّل في السفارة الأردنيّة في بيروت

أكيد – مجدي القسوس

 

نشر حساب "وهمي ومجهول" على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" تغريدةً أشار فيها إلى "تعيين كوافيرة في منصب سكرتير أوّل في السفارة الأردنيّة في بيروت"، مرفقًا التغريدة بصورة لجواز السفر الدبلوماسي وتذكرة الطيران، وذَكَر ضمن التغريدة اسم الشخصيّة المقصودة بقوله: "مش معروف قرعة أبوها من وين".

وتابع "أكيد" التغريدة بغرض التحقّق من ادّعاء مستخدِم الحساب، في وقتٍ لم يذكر فيه أيّة أدلة على كلامه، وتبيّن لـ"أكيد" أنَّ ادّعاء الحساب غير صحيح، وأنَّ المعلومات التي ذكرها لا أساس لها من الصحّة حول الشخصيّة المقصودة.

ومن خلال بحثٍ أجراه "أكيد" تبيَّن أنَّ الشخصية التي أشار إليها الحساب تعمل نائبًا لرئيس البعثة في سفارة المملكة الأردنيّة الهاشمية في لبنان منذ تمّوز 2018، وعملت سابقًا قنصلاً في السفارة الأردنيّة في مدريد، وملحقًا دبلوماسيًّا سابقًا في وزارة الخارجيّة خلال الفترة 2007 و2010.

وعن ادّعاء أنَّها بالأصل "كوافيرة" تبيَّن لـ"أكيد" أنّ الشخصية محور التغريدة قد أنهت دراسة الماجستير في العلاقات الدوليّة والسياسيّة من جامعة " ألفونسو إكس إل سابيو UAX" في مدريد منذ العام 2013، ثم حصلت على الدكتوراه في المجال ذاته من الجامعة نفسها أيضًا.

ويظهر في الصورة التي أرفقها الحساب تاريخ تذكرة الطيران وهو "30 تموز" فيما يظهر ختم بالعام "2017"، ما يُدلّل على أنّ الصورة قديمة، أعاد الحساب نشرها قبل ساعات، مُرفقًا إيّاها بمعلومات غير صحيحة، لا تحوي أيّة أدلة موثوقة.

ويشير "أكيد" إلى ضرورة التحقّق من صحّة المعلومات المتداوَلة على مواقع التواصل الاجتماعيّ، وعدم اعتمادها مصدرًا رئيسًا للأخبار، والتأكّد من صدقيّتها ومدى موثوقيّتها، وتجنُّب تداول المعلومات التي تنشرها حسابات وهميّة بهدف تضليل الرأي العام.

 

تحقق

تحقق